دراسة: الصيف هو الوقت الذي ترتفع فيه نسبة فقدان الوظائف في الإمارات

0

الصيف هو الوقت الذي ترتفع فيه نسبة فقدان الوظائف في الإمارات .. كشفت دراسة استقصائية أنه بحلول فصل الصيف، قد يشهد مشهد التوظيف في الإمارات العربية المتحدة المزيد من التقلبات، حسب ما أكد ما يقرب من 40 % من الشركات الإماراتية في دراسة استقصائية أنها طلبت من الموظفين الحصول على إجازة غير مدفوعة الأجر بعد أن بدأت آثار تفشي COVID-19 في إعاقة النشاط التجاري الشهر الماضي، وقررت 20 % أخرى من المنظمات تخفيض الرواتب، في حين أنهت 24 % على الأقل بعض عقود العمل حتى الآن.

الصيف هو الوقت الذي ترتفع فيه نسبة فقدان الوظائف في الإمارات

توقع زيادة أعداد العمال المسرحين

تتوقع الدراسة أن أعداد العمال المسرحين قد تزداد أعدادهم حيث تجد الشركات التكلفة الحقيقية لما فعله الفيروس لعملياتها وما هي فرصها في الأسابيع والأشهر القادمة، وتقول مصادر السوق إن يونيو ويوليو قد يشهدان ارتفاعًا واضحًا في تسريح العمال.

وقال بيان صادرعن “توسكان كونسلتنج” شركة استشارات الموارد البشرية في دبي، في الأسابيع الأولى من مشكلة كوفيد ـ 19، كشف استطلاعنا أن 37 % من المنظمات طلبت من الموظفين الحصول على إجازة بدون أجر، و قامت 35 % من المؤسسات بتخفيض ساعات العمل للموظفين، كما عرضت29 % من المنظمات إجازة مدفوعة الأجر، بينما لم تتخذ 22 % فقط من الشركات التي شملها الاستطلاع أي تدابير لخفض التكاليف.

أول من قطع

كانت الخطوط الجوية في دولة الإمارات العربية المتحدة من بين أول من أدخلوا إجراء تغييرات وقائية على ترتيبات التوظيف، حيث أدى الوباء إلى توقف الرحلات التجارية بشكل منهجي، وسرعان ما انضم إلي الخطوط الجوية عمالقة العقارات المحليون، وكان الأكثر حظًا هم أولئك الذين لم يشهدوا سوى 30 إلى 50 % من تخفيضات الرواتب وليس فقدانًا تامًا للوظائف.

شمل الاستطلاع نتائج من 401 شركة وتم إجراؤه  بين 28 أبريل و 6 مايو. ويمثل هذا أحد أول استطلاعات الرأي أثناء التنقل حتى مع استمرار الأزمة.

الأسوأ لم يأت

وخلص تقرير توسكان إلى أنه في المرحلة الثانية، بدءًا من يونيو، تخطط 57٪ من المؤسسات لمراجعة التعويضات والمزايا، ومن المرجح أن تشارك فرق الموارد البشرية في محادثات أكثر صعوبة في الأشهر المقبلة، ويُنصح جميع ممارسي الموارد البشرية بالحوار وإبداء التعاطف والحصول على موافقة الموظف وضمان الامتثال القانوني لأي تدابير صارمة بشأن الرواتب والمزايا.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.