دائرة الثقافة والسياحة أبو ظبي تناقش التحديات التي تواجه الصناعة خلال  كوفيد ـ 19

0

دائرة الثقافة والسياحة أبو ظبي تناقش التحديات التي تواجه الصناعة خلال  كوفيد ـ 19 ..عقدت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي اجتماعات افتراضية مع فنادق الإمارة وشركات إدارة الوجهات، لمناقشة التحديات التي تواجه قطاع السياحة بسبب جائحة فيروس كورونا الحالي، ولإيجاد طرق جديدة لدعم الصناعة، وقاد الاجتماعات علي حسن الشيبة، المدير التنفيذي للسياحة والتسويق في دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي، وقد حضرها فعليًا أكثر من 100 ممثل من فنادق أبوظبي وممثلي الدائرة.

دائرة الثقافة والسياحة أبو ظبي تناقش التحديات

  طرق الدعم وإجراءات التحفيز

شارك الشيبة، أحدث المعلومات المتاحة بشأن وضع كوفيد ـ 19 وناقش طرق الدعم وإجراءات التحفيز المحتملة التي يمكن استخدامها لمساعدة قطاع السياحة في الإمارة، وكذلك شركاء الصناعة والمشغلين. كما عبرعن تقديره للجهود المنسقة التي بذلت حتى الآن لدعم القطاع في الإمارة.

وقال الشيبة في الوقت الحالي، من المهم للغاية أن تتضافر جميع المنظمات لتقديم الحلول التي من شأنها الارتقاء بقطاعنا ككل، وبصفتنا قادة في قطاع السياحة في أبوظبي، فإن أولويتنا تكمن في ضمان حصول جميع شركائنا وأصحاب المصلحة على أقصى دعم، من أجل المساعدة في تنشيط القطاع بأكمله بحلول نهاية العام.

وأضاف الشيبة، أن الاجتماعات أتاحت لأصحاب المصلحة الفرصة للفت الانتباه إلى الجوانب الرئيسية التي ستساعد على تحقيق استراتيجيتهم السياحية للفترة المقبلة والتوافق مع جميع الشركاء، لقد أتاحت لنا الاجتماعات الفرصة للتعامل مباشرة مع طلبات ومخاوف شركائنا، وإيجاد طرق جديدة يمكننا من خلالها دعم الصناعة.

استكشاف جميع الاحتمالات

وأردف، لقد قدمنا ​​العديد من تدابير الدعم، وطلبنا موافقة الحكومة عليها، تشمل هذه التدابير الموظفين، والمرافق، وتغطية الإيجار، ورأس المال العامل، وغير ذلك من القضايا غير المالية، وتخضع هذه التدابير حاليًا للموافقة والتقييم العملي من قبل حكومة أبوظبي، حيث نواصل استكشاف جميع الاحتمالات لضمان أن أصحاب المصلحة لدينا تلقي التوجيه والمساعدة اللازمين خلال هذه الفترة.

عبر أصحاب فنادق الإمارة وشركات إدارة الوجهات عن مخاوفهم وتسليط الضوء على القضايا الرئيسية ، وشاركهم الشيبة نظرة عامة على خطط  دائرة الثقافة والسياحة أبوظبي التي تم تنفيذها بالفعل، مثل إعداد برج التحكم، الذي يراقب ويحلل التأثير للأزمة الصحية الجارية محليًا وفي أسواق المصدر، من أجل المساعدة في إثراء التدابير المستقبلية والمبادرات الأخرى لدعم أصحاب المصلحة في الصناعة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.