الشيخ حمدان يشكر عمال الخطوط الجوية الإماراتية والمواطنين والمقيمين على مساعدتهم في محاربة كوفيد 19

0

الشيخ حمدان يشكر عمال الخطوط الجوية الإماراتية والمواطنين والمقيمين على مساعدتهم في محاربة كوفيد 19 .. عقدت اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث بدبي، اجتماعًا عن بعد برئاسة صاحب السمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي لدبي، لاستعراض أحدث النتائج والتقدم المحرز في جهود محاربة “كوفيد -19 ”  في الإمارة.

الشيخ حمدان يشكر عمال الخطوط الجوية الإماراتية والمواطنين

الجهود البحثية المتزايدة

وأشاد الشيخ حمدان بجهود الباحثين الذين طوروا تسلسل الجينوم لفيروس كوفيد ـ 19 في جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية (MBRU)، وأشاد بالجهود البحثية المتزايدة في الإمارات العربية المتحدة لمعالجة القضايا الصحية والطبية الحرجة التي تؤثر على العالم.

كما أعرب ولي عهد دبي عن تقديره العميق لجهود وزارة الصحة والوقاية والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث لدورهما في تنسيق الإجراءات الشاملة لمكافحة الوباء بناء على توجيهات القيادة، وتوصيات الهيئات العالمية.

وأشار إلى أنه على الرغم من التحديات التي يواجهونها، فإن المجتمع بأكمله في الإمارات العربية المتحدة، بما في ذلك المواطنين والمقيمين، قد ارتقى إلى مستوى مناسب وأوفى بمسؤولياته في دعم التدابير الوقائية، وقد أشاد بكلمة كبيرة للدور الاستثنائي الذي لعبه عمال الخطوط الأمامية، بما في ذلك الأطباء والعاملين الطبيين، وأعرب عن امتنانه العميق للتضحيات التي قدموها في ضمان مستويات عالية من الرعاية والعلاج للمصابين بالفيروس وجهودهم من أجل حماية صحة وسلامة المجتمع.

نجاح منطقتي نايف والراس

وخلال اللقاء استعرض سمو الشيخ حمدان التقدم المحرز في مكافحة الفيروس وآخر نتائج الإجراءات الشاملة المتخذة لمكافحة انتشار الوباء من قبل الجهات المختلفة، وأشار على وجه الخصوص إلى الدور الذي تلعبه المنظمات في طليعة المعركة ضد كوفيد ـ 19 في الحد من الحالات الإيجابية إلى الصفر في منطقتي نايف والراس،  وقال إن جميع أصحاب المصلحة لعبوا وظيفة موثوقة في تحقيق هذه النتيجة.

واستعرض سموه نتائج تخفيف القيود على الحركة العامة وإعادة الفتح الجزئي للنشاط التجاري خلال الأسبوع الماضي، كما قام بتقييم الجهود المستمرة المبذولة لضمان أعلى مستويات الحماية والسلامة وسط استعادة الحياة الطبيعية تدريجيًا في المجالات الاجتماعية والتجارية.

حزمة التحفيز

ناقش الاجتماع حزمة التحفيز الشاملة التي تبلغ 1.5 مليار درهم والإجراءات التي يتم تنفيذها للمساعدة في تخفيف الضغوط على الشركات الناشئة عن تداعيات أزمة كوفيد ـ 19.

ووجه الشيخ حمدان اللجنة بمواصلة تنظيم حملات إعلامية وتثقيفية لرفع الوعي باستمرار حول الإجراءات الوقائية الحاسمة في المجتمع، وأثنى على مواطني الإمارات وسكانها لما أبدوه من تعاون وامتثال في دعم الإجراءات الاحترازية حتى بعد تخفيف القيود.

استعرض الاجتماع مجموعة من السيناريوهات المحتملة كجزء من التأكد من أن دبي مستعدة تمامًا للتعامل مع أي أزمة غير متوقعة من خلال خطط الاستجابة الطارئة القوية. وقال إن دبي تفتخر بقدرتها على الخروج بمرونة وقوة للخروج من التحديات.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.