العربية للطيران بأبوظبي في طريقها للانطلاق في الربيع

0

العربية للطيران بأبوظبي في طريقها للانطلاق في الربيع .. تعتزم شركة الاتحاد للطيران التابعة لشركة أبو ظبي وشركة طيران العربية الشريكة، عدم تأجيل إطلاق شركة طيران جديدة منخفضة التكلفة، حيث قال الرئيس التنفيذي لشركة العربية للطيران، عادل علي، في نوفمبر الماضي، إن الشركة ستعمل في الربع الثاني من عام 2020، ومع ذلك، أدى تفشي الفيروس التاجي الجديد منذ ذلك الحين إلى توقف السفر الدولي.

العربية للطيران بأبوظبي في طريقها للانطلاق في الربيع

لا توجد خطط للتأجيل

وقال متحدث باسم العربية للطيران في وقت سابق “لا توجد خطط للتأجيل، وأن العمل التحضيري للإطلاق لا يزال قيد التنفيذ وسيتقدم مع تحسن وضع السوق”، وتأمل الاتحاد للطيران والعربية للطيران في تأسيس شركة مشتركة مستقلة تعمل كشركة طيران منخفضة التكلفة مع مركزها الرئيسي في مطار أبوظبي الدولي.

وأضاف المتحدث باسم العربية، ستكمل شركة النقل الجديدة خدمات الاتحاد للطيران من أبوظبي وستتنافس في قطاع سوق السفر المتنامي منخفض التكلفة في الشرق الأوسط، وستكون العربية للطيران أبو ظبي خامس شركة طيران في الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب لاعبين أكبر من بينهم طيران الإمارات وفلاي دبي.

تمثل تحديًا اقتصاديًا

وحذر الخبراء من أن الشركة المراد إطلاقها قد تواجه مشاكل مالية في ظل المناخ الحالي، وقال أمبر بارنز، محلل السفر في جلوبال داتا، إن عدم تأخير الإطلاق قد يجعل شركة الطيران منخفضة التكلفة عرضة للفشل منذ البداية.

وأضاف بارنز،على المدى القصير، قد تثبت شركة الطيران أنها تمثل تحديًا اقتصاديًا بسبب انخفاض الطلب الحالي الذي تشهده العديد من شركات الطيران عند الرغبة في تأسيس أسطول، لذا تطلب المساعدة الحكومية، مشيرًا إلي أن المستقبل غير مؤكد إلى حد كبير حيث أن أطوال جميع قيود السفر لا تزال غير واضحة.

أمر مشكوك فيه

وأشار بارنز، لقد أوقف فيروس كوفيد 19،السفر الدولي، لذا فإن قرار عدم تأخير الإطلاق أمر مشكوك فيه، حيث قد يستغرق الأمر وقتًا طويلاً حتى تستعيد صناعة الطيران وضعها الطبيعي.

وأضاف بارنز، أخرت شركات الطيران الأخرى عمليات الإطلاق بسبب قيود السفر وعدم اليقين، حيث أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن تأجيل إطلاق خطوط طيران جديدة حتى يوليو، وقالت في وقت لاحق إنه سيتم تأجيلها أكثر من ذلك، لافتًا إلي أن هذا أمر معقول بالنظر إلى الوضع الحالي في صناعة الطيران، مما يوحي بأن العربية للطيران والاتحاد للطيران يجب أن يحذو حذو الخطوط الجوية القطرية.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.