كازينوهات ماكاو تخسر 50 ٪ من العائدات بسبب فيروس كورونا

0

كازينوهات ماكاو تخسر 50 ٪ من العائدات بسبب فيروس كورونا .. أغلقت سلطات ماكاو جميع الكازينوهات المحليةالبالغ عددها 41 كازينو، لمدة أسبوعين، وبدأ الإغلاق منذ الخامس من فبراير الحالي، وذلك بسبب  الكشف عن العديد من حالات إصابة  بفيروس كورونا، كما أغلقت السلطات المسارح المحلية ودور السينما وغرف الألعاب والنوادي الليلية لمدة 15 يومًا.

كازينوهات ماكاو تخسر 50 ٪ من العائدات بسبب فيروس كورونا

تدبير ضروري  يتعلق بالصحة العامة

يتوقع المحللون أن يؤدي إغلاق الشركات في ماكاو إلى خسارة 50٪ من الإيرادات في الربع الأول من هذا العام، ومن المرجح أن يكون التعافي من العائدات المفقودة بطيئًا للغاية، وليست هذه هي المرة الأولى التي تقرر فيها السلطات إغلاق كازينوهات ماكاو، ولكن لم يتم إغلاق الشركات مطلقًا لفترة طويلة.

وقال ألداد تاش، المدير التنفيذي لشركة القمار 2NT8، لا أعتقد أن الكازينوهات أرادت الإغلاق، لكنني أعتقد أنها أدركت أنه أمر لا مفر منه، لكن الأزمة تزداد سوءا يوما بعد يوم. خلال السنة القمرية الجديدة ، وسجلت صناعة السياحة المحلية انخفاضًا بنحو 80٪. خلال هذا الأسبوع، ولأنه عادة ما تملأ كازينوهات ماكاو بآلاف السياح من البر الرئيسي للصين، كانت عطلة هذا العام مختلفة تمامًا.

وفقا لسلطات ماكاو، لم يكن قرار إغلاق الكازينوهات قرارًا سهلاً من الناحية الاقتصادية ، وهو ليس جيدًا لأي من الطرفين المعنيين. ومع ذلك، أعلنت السلطات أنه  تدبير ضروري لأسباب تتعلق بالصحة العامة.

التأثير على الاقتصاد المحلي

وقال تاش، إن آخر حالتين من حالات الإصابة بفيروس كورونا في الإقليم كانت  قريبة جدًا من الناس داخل الكازينوهات، وأحدهم  كان أحدهم يعمل في كازينو [Galaxy] والآخر كان سائق حافلة  لشركة سوسيداد دي يوغوس دي ماكاو، التي أسسها قطب القمار ستانلي هو.

ووفقا لـ تاش، فإن الإغلاق يبدو أنه سيتجاوز الأسبوعين، و يبدو أن انتشار فيروس كورونا سيسبب ركودًا،  وحتى إذا افتتحت كازينوهات ماكاو قريبًا، فإن التعافي سيكون بطيئًا للغاية، وهذا سيناريو إشكالي، لأن الاقتصاد المحلي يعتمد في جزء منه على صناعة المقامرة.

تجدر الإشارة أن ماكاو، عاصمة الألعاب في العالم، وهي المكان الوحيد في الصين حيث المقامرة في الكازينوهات قانونية، ويوجد بها  ستة كازينوهات ذات امتياز في الإقليم وهي  سوسيداد دي يوجوس دي ماكاو، جالاكسي، فينيسيان (ساندس تشاينا) ، ميلكو ريزورتس، وين و إم جي إم.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.