الفيروس التاجي  يكلف السياحة الخارجية الروسية 11 مليون دولار

0

الفيروس التاجي  يكلف السياحة الخارجية الروسية 11 مليون دولار .. وفقًا لـ مايا لوميدزي المدير التنفيذي لرابطة مشغلي الرحلات السياحية في روسيا، فإن السياحة الخارجية الروسية ستخسر ما بين 7.9 مليون دولار و 11 مليون دولار نتيجة تعليق مبيعات الجولات السياحية في الصين، ما لم يستقر الوضع مع وباء فيروس كورونا خلال شهر أو شهرين.

الفيروس التاجي  يكلف السياحة الخارجية الروسية 11 مليون دولار

خسائر تصل إلي 11مليون دولار

وقالت لوميدزي، سيبلغ إجمالي خسائر السياحة الخارجية ما بين 500 و 700 مليون روبل (7.9 مليون دولار – 11 مليون دولار)، مضيفة أنه تم حجز ما بين 30 إلى 32000 رحلة سياحية مدفوعة جزئيًا أو بالكامل.

وكشفت المدير التنفيذي لرابطة مشغلي الرحلات السياحية في روسيا، أن السياحة الداخلية الروسية قد تخسر ما يصل إلى 100 مليون دولار ما لم يتوقف تدفق السياح الصينيين بسبب وباء الالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا بحلول نهاية شهر مارس، الذي يعد ذروة الحجوزات لموسم الصيف العالي، ويمكن أن نتحدث عن الخسائر المقدرة التي تصل إلى 100 مليون دولار ما لم يستقر الوضع بحلول نهاية مارس.

تعليق الرحلات الجماعية من الصين

قام منظمو الرحلات السياحية الروس بتعليق الرحلات الجماعية من الصين اعتبارًا من 28 يناير حيث قامت السلطات الصينية بتقييد الرحلات الجماعية مؤقتًا إلى بلدان أخرى كجزء من التدابير لمنع انتشار فيروس كورونا، وفي الوقت نفسه، كان من المتوقع في وقت سابق أن يقوم أكثر من 130،000 سائح صيني بزيارة روسيا في الربع الأول من عام 2020.

يثير قلقًا وطنيًا

في عام 2019 ، وفقًا للتقديرات الأولية، وصل حوالي 1.27 مليون سائح منظم من الصين إلى روسيا، وفقًا لبيان صادر عن جمعية منظمي الرحلات السياحية في روسيا والمتاح على موقعها على الإنترنت، ويزور معظم السياح المنظمين من الصين موسكو وسان بطرسبرغ ومنطقة بريمورسكي ومنطقة آمور.

وفقا للبيانات الحديثة، تم تأكيد أكثر من 7،700 حالة من المرضى المصابين بالفيروس و 170 حالة وفاة في الصين، وتم الإبلاغ عن حالات فيروس كورونا في 18 دولة حول العالم، وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن تفشي فيروس كورونا يمثل حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقًا وطنيًا وأرسلت خبراء إلى البلاد.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.