السفر إلى المملكة المتحدة … بعد بريكست

0

السفر إلى المملكة المتحدة … بعد بريكست . غادرت المملكة المتحدة رسميًا الاتحاد الأوروبي، في الساعة 23:00 يوم الجمعة، 31 يناير، وتستعد صناعة السفر والسياحة في المملكة المتحدة وبقية الاتحاد الأوروبي لهذه اللحظة، ومع ذلك، ستدخل المملكة المتحدة على الفور فترة انتقالية مدتها 11 شهرًا.

السفر إلى المملكة المتحدة … بعد بريكست

الرحلات الجوية والقوارب والقطارات تعمل كالمعتاد.

خلال الفترة الانتقالية، ستواصل المملكة المتحدة الامتثال لقواعد الاتحاد الأوروبي، وستبقى معظم الأشياء كما هي ولكن سيكون هناك بعض التغييرات، وستبقى قواعد ضريبة القيمة المضافة كما هي، وسوف تكون الحافلات البريطانية قادرة على العمل في الاتحاد الأوروبي.

سيظل السائحون الذين يسافرون بين المملكة المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي الأخرى قادرين على تجنب الجمارك البريطانية، وسيتم السماح لمواطني الاتحاد الأوروبي بالمرور عبر حدود المملكة المتحدة باستخدام ممر الاتحاد الأوروبي، وسيتم السماح للمواطنين البريطانيين باستخدام ممرات دخول الاتحاد الأوروبي إلى دول الاتحاد الأوروبي.

عودة جواز السفر الأزرق

تبقى العملة في بريطانيا هي الجنيه البريطاني، كما ستبقى ضرائب الطيران، وستبدأ بريطانيا بإصدار جوازات سفر زرقاء اللون مرة أخرى بدون كلمة الاتحاد الأوروبي، وعند الإعلان عن التغيير في عام 2017، أشاد وزير الهجرة براندون لويس بالعودة إلى التصميم الأزرق والذهبي المميز الذي استخدم لأول مرة في عام 1921، وسيتم تنفيذ اللون الجديد على مراحل خلال عدة أشهر، مع إصدار جميع جوازات السفر الجديدة باللون الأزرق بحلول منتصف العام.

سيتم تداول حوالي ثلاثة ملايين قطعة نقدية تذكارية من فئة الخمسين بريكست تحمل تاريخ “31 يناير” والنقش: “السلام والازدهار والصداقة مع جميع الأمم”، رغم أن نسبة المؤيدين العالية لبريكست فإن البعض لا يزال يقولون إنهم سيرفضون قبول بريكست.

حدوث تغييرات كبيرة

كانت الحكومة تخطط لإدخال عملة مماثلة في 31 أكتوبر، وهو التاريخ الذي كان من المفترض أن يحدث فيه خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ومع ذلك، كان لا بد من صهر تلك العملات المعدنية وإعادة تدويرها بعد تمديد الموعد النهائي، وبالنسبة للسياحة، لن يتغير الكثير، ولكن خلال عام سيتم تعديل القواعد ومن المتوقع حدوث تغييرات كبيرة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.