جهود أسترالية لمساعدة صناعة السياحة بعد الحرائق

0

جهود أسترالية  لمساعدة صناعة السياحة بعد الحرائق … أعلنت الحكومة الأسترالية أن المجتمعات وشركات السياحة التي تأثرت بالحرائق الهائلة ستتلقى مبلغًا مبدئيًا قدره 76 مليون دولار من خلال الصندوق الوطني لاستعادة حرائق بوش التابع للحكومة.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، إن الحكومة تتطلع إلى دعم صناعة السياحة في البلاد من خلال تقديمها لدعم تبلغ قيمته 152 مليار دولار لحماية الوظائف والشركات الصغيرة والاقتصادات المحلية من خلال تحفيز المسافرين على العودة إلى القارة.

جهود أسترالية لمساعدة صناعة السياحة بعد الحرائق

أكبر تحد في الذاكرة الحية

نقل المسؤولون بالفعل 6000 جندي إلى المنطقة لتقديم المساعدة وأصدروا أكثر من 50 مليون دولار كدفعات طارئة، وتنظر الحكومة إلى نجاح صناعة السياحة في البلاد على أنه أمر هام لاقتصاد أستراليا.

وقال رئيس الوزراء موريسون في بيان، السياحة الأسترالية تواجه أكبر تحد في الذاكرة الحية، ولأن واحد من بين ثلاثة عشر يعتمد على وظيفة أسترالية في مجال السياحة والضيافة، لذا فإن استثمارنا البالغ 76 مليون دولار يعد بمثابة حقنة عاجلة لمساعدة جميع تلك الفنادق والمطاعم والمقاهي ومنظمي الرحلات السياحية على العودة.

وأضاف موريسون، يتعلق الأمر بالحصول على المزيد من الزوار للمساعدة في إبقاء الشركات المحلية على قيد الحياة وحماية الوظائف المحلية في جميع أنحاء البلاد وخاصة في تلك المناطق التي دمرت بشكل مباشر مثل جزيرة الكنغر وتلال أديلايد والجبال الزرقاء، على طول ساحل نيو ساوث ويلز وشرق جيبسلاند في فيكتوريا.

 76 مليون قيمة مبلغ حزمة الدعم الأولية

تجدر الإشارة حسب ما أعلن عنه، تتضمن الحزمة الأولية لاستعادة السياحة 20 مليون دولار لمبادرة تسويق محلية منسقة وطنيا و 25 مليون دولار لحملة تسويق عالمية لدفع الزيارة الدولية، وسيتم توفير 10 ملايين دولار من الأموال للمبادرة الإقليمية للمناسبات السياحية في المناطق المتضررة من حرائق الغابات، و 9.5 مليون دولار لمبادرة استضافة وسائل الإعلام الدولية وتجارة السفر، و 6.5 مليون دولار لدعم حضور قطاع السياحة في بورصة السياحة الأسترالية و 5 ملايين دولار لشبكة التعليم الدبلوماسي.

وقال وزير السياحة الفيدرالي سيمون برمنغهام، لوسائل الإعلام المحلية إن زيادة التمويل لن تساعد فقط على إعادة السياح إلى المناطق التي هي في أمس الحاجة إليها، بل ستوضح أيضًا أن أستراليا مفتوحة للعمل، وأن السياحة هي شريان الحياة للعديد من المجتمعات في جميع أنحاء أستراليا ومن الأهمية بمكان أن نساعد في إعادة الناس إلى تلك المجتمعات التي تعتمد على السياحة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.