رحلات العمل تزداد مع الاهتمام بحماية المناخ

0

رحلات العمل تزداد مع الاهتمام بحماية المناخ .. يفاجأ البعض باكتشاف أن مناقشة المناخ لها تأثير كبير على سفر رجال الأعمال، لكن هذه حقيقة حيث قام ثلثا الشركات بتكييف سياسة السفر الخاصة بهم نتيجة للأسئلة المثارة المتعلقة بالمناخ ومع ذلك، سيزداد عدد رحلات العمل هذا العام.

رحلات العمل تزداد مع الاهتمام بحماية المناخ

توقع المزيد من رحلات العمل

وفق استطلاع أجرته إيربلس انترناشيونال،شمل أكثر  من 400 من أعضاء مجلس الإدارة والمديرين الإداريين من ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية والصين وإيطاليا وفرنسا، قال61 ٪ على الأقل من  الذين شملهم الاستطلاع أنهم مقتنعون بأن سفر رجال الأعمال سيزداد بكثافة في عام 2020، كما يتوقع 36% أن يظل عدد رحلات العمل دون تغيير، بينما يتوقع 3 % فقط انخفاضًا.

استشهد مديرو الشركة بالسبب الأكثر أهمية لزيادة إضافية كنمو عام للمبيعات أو توسيع أعمال، ومن بين أولئك الذين يتوقعون المزيد من رحلات العمل، أشار 94 % إلى هذا كسبب واحد، بينما يرى 83 % أهمية متزايدة للتبادلات الشخصية مع العملاء، ويتوقع نفس العدد أن يتوسع في الأسواق الخارجية.

حماية المناخ

على الرغم من الزيادة المتوقعة، تلعب حماية المناخ دوراً متزايد الأهمية في سفر رجال الأعمال، بالرغم من أنه من المحتمل أن يكون عدد الرحلات أعلى من دون اتخاذ تدابير في هذا المجال، لكن  ثلث الشركات قيدت بالفعل عدد الرحلات بسبب المناخ، واستبدلت أربع شركات من كل عشرة رحلات جوية برحلات بالقطار أو بوسائل نقل أخرى أقل انبعاثات لثاني أكسيد الكربون، ويخطط 41 % آخرون لهذا التحول، ومع ذلك، لا تزال الطائرة مهمة للعديد من الرحلات، حيث قال 81 % من المشاركين إنهم لا يستطيعون الاستغناء عن السفر الجوي.

وتبقى الطائرة ضرورية، لاسيما للمسافات الطويلة، كما لا يمكن استبدال الاتصال الشخصي مع العملاء أو الشركاء أو الزملاء بالكامل بمؤتمرات الفيديو أو ما شابه، ويرى أربعة من كل خمسة مستطلعين أن مثل هذه الاجتماعات لا غنى عنها للأعمال.

كما أصبحت حماية البيئة أكثر أهمية عندما يتعلق الأمر بالسفر، بصرف النظر عن وسائل النقل، إذ يخطط 40% من الذين شملهم الاستطلاع للتعويض عن انبعاثات ثاني أكسيد الكربون الناتجة عن السفر، ونفذ بالفعل  36 % منهم خيارات مماثلة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.