اندونيسيا تتوقع جذب السياح الأوروبيين

0

اندونيسيا تتوقع جذب السياح الأوروبيين … تتوقع إندونيسيا جذب المزيد من السياح الأوروبيين حيث يوجد انخفاض في عدد السياح الصينيين، بعد انخفاض عدد السياح الصينيين بسبب التوتر المتزايد في الحرب التجارية الصينية مع الولايات المتحدة، وتسعى الحكومة الآن لجذب المزيد من الزوار من الدول الأوروبية.

اندونيسيا تتوقع جذب السياح الأوروبيين

تناسب السوق الأوروبية

قال وزير السياحة والاقتصاد الإبداعي في اندونيسيا  ويشنوتاما كوسوبانديو، إنه ليس من الضروري للسائحين الصينيين أن يزوروا اندونيسيا طوال الوقت، لذا سنحول هدفنا إلى دول أوروبية مثل المملكة المتحدة، والتي لم نستغلها حقًا.

وفقًا لـ كوسوبانديو، فإن خصائص الوجهات السياحية الإندونيسية، والتي تفتخر بمعظمها بالعجائب الطبيعية، تناسب السوق الأوروبية، التي تفضل إلى حد كبير الأنشطة الخارجية مثل الإبحار في لابوان باجو في شرق نوسا تينجارا وتانجونج بوتينج في وسط كاليمانتان.

وأضاف كوسوبانديو، أن تسويق الأرخبيل كوجهة سياحية للأوروبيين سيكون أكثر تكلفة لأنه يتطلب مزيدًا من الجهد.

أكبر مساهم سياحي أجنبي

وفقًا لإحصاءات رسمية في إندونيسيا، استقبلت إندونيسيا 1،565،200 سائح من أوروبا بين يناير وسبتمبر عام 2019، كان الرقم أقل قليلاً من 1566900 شخص في العام السابق، وخلال نفس الفترة، ورد أن إندونيسيا رحبت بـ 482،500 سائح أمريكي، بزيادة قدرها 12.93 %مقارنة بالعام الماضي.

قال ويشنوتاما كوسوبانديو، على الرغم من الاستراتيجية الجديدة، فإن على الحكومة أن تواصل تعزيز نمو الزيارات السياحية الصينية إلى الأرخبيل، مع استعداد ليكوبانج ومانادو في شمال سولاويزي كوجهات رئيسية لجذبهم.

بناءً على بيانات “إحصائيات اندونيسيا”، ارتفع عدد الزيارات السياحية الصينية بين يناير ومايو 2019 بنسبة 2.2 % فقط، وذلك بعد التراجع، وحلت ماليزيا محل الصين كأكبر مساهم سياحي أجنبي في إندونيسيا بفضل نموها بنسبة 23.04 % خلال نفس الفترة.

شعار البلاد

توقع رئيس رابطة صناعة الفنادق والمطاعم الإندونيسية، هاريادي سوكمداني، في أوائل ديسمبر الماضي، أن ينخفض ​​عدد السياح الصينيين الذين يزورون إندونيسيا بنسبة تتراوح بين 15 و 20%.

تجدر الإشارة أن اندونيسيا دولة أرخبيل شاسعة تتألف من أكثر من 17000 جزيرة ، لذا تعد إندونيسيا واحدة من أكثر البلدان روعة في العالم، وبطريقة ما، يجتمعون جميعًا على مسافة واسعة لتشكيل أمة واحدة تحت شعار البلاد “الوحدة في التنوع”، وربما لا توجد طريقة أفضل لتلخيص إندونيسيا من هذا الشعار، ومع هذه الثقافات والمناظر الطبيعية الفريدة، يشعر الزائر إلي اندونيسيا أن كل جزيرة بلد.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.