دراسة: توقعات بنمو سوق السفر والسياحة العالمي حتى عام 2027

0

دراسة: توقعات بنمو سوق السفر والسياحة العالمي حتى عام 2027 …. كشفت دراسة استقصائية عن السوق مؤخرًا أن سوق السفر والسياحة العالمي مجزأ وبه قدرة تنافسية عالية رغم أنه منظم وناضج، وإن من بين اللاعبين الرئيسيين في السفر والسياحة العالمية شركة كراون ريزوتس، ومؤسسة كرنفال، وهيلتون العالمية القابضة و مجموعة تي يو آي، و أكور بي إل سي، ومن النتائج التي توصلت إليها الدراسة ما يلي:

دراسة: توقعات بنمو سوق السفر والسياحة العالمي حتى عام 2027

دور متزايد للإنترنت

ـ يوفر الاستخدام المتزايد للإنترنت خيارات واسعة للمسافرين وفقًا لمتطلباتهم، مما يدفع سوق السفر والسياحة العالمي نحو التوسع خلال فترة التنبؤ، ومن المتوقع أن ينمو السوق بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 5.2 % في الفترة من 2019 إلى 2027. ومن المتوقع أيضًا أن يصل سوق السفر والسياحة في جميع أنحاء العالم إلى القيمة المقدرة البالغة 13556.4 مليار دولار أمريكي بحلول نهاية عام 2027.

ـ على أساس الجغرافيا، تسيطر آسيا والمحيط الهادئ حاليًا على سوق السفر والسياحة العالمي، ومن المتوقع أن تستمر هذه المنطقة في حكم السوق خلال فترة التنبؤ، وتعد الصين أكبر مساهم، ومن المتوقع أيضًا نمو منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وأمريكا اللاتينية خلال فترة التنبؤ.

ـ يتوقع أن يهيمن قطاع الإنفاق الترفيهي على السياحة والسفر العالمي خلال الفترة المتوقعة.

ـ يهتم جميع المسافرين في جميع أنحاء العالم بإنفاق المزيد على الخبرات مقارنة بالأشياء المادية مثل الطعام ومرافق الإقامة وما إلى ذلك، وهذا يدفع سوق السفر والسياحة العالمي للتوسع بوتيرة سريعة خلال فترة التنبؤ.

الرحلات البيئية والحاجة للترفيه والراحة

ـ  السوق العالمي مدفوع بالاتجاه المتزايد للجولات البيئية، حيث تزداد شعبية الرحلات البيئية بسبب الاهتمام المتزايد الذي يبديه المسافرون ومن المتوقع أن يوفر هذا الاتجاه الجديد زخماً للنمو في سوق السفر والسياحة العالمي خلال فترة التنبؤ.

ـ يحتاج الأشخاص إلي أي وقت لممارسة الأنشطة الترفيهية، والحاجة إلي الراحة من ضغوط الحياة اليومية المزدحمة لبضعة أيام، لذا يعتزمون تجديد شبابهم والاستمتاع بتجارب الترفيه، ويبحثون عن حزم جولات سفر جيدة وفقا لمتطلباتهم، ويتوقع لذلك أن تؤدي هذه العوامل إلى تعزيز سوق السفر والسياحة العالمي خلال الفترة المتوقعة.

ـ يتوقع أن يكون ارتفاع دخل الفرد في الاقتصادات النامية محركًا رئيسيًا آخر لتوسيع سوق السفر والسياحة العالمي، فضلا تشجع حكومات الاقتصاديات النامية لقطاع السفر والسياحة من خلال برامج مختلفة، لذا من المرجح أن يتطور سوق السفر والسياحة العالمي خلال السنوات القادمة

ويتوقع أن تعيق النمو في سوق السفر والسياحة في بعض الأحيان بعض العوامل مثل لوائح التأشيرات والحالات السياسية والكوارث الطبيعية والأمراض.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.