80 ٪ من الأميركيين على استعداد لتبادل البيانات البيومترية لتحسين تجربة سفرهم

0

80 ٪ من الأميركيين على استعداد لتبادل البيانات البيومترية لتحسين تجربة سفرهم .. أصدر المجلس العالمي للسفر والسياحة (WTTC)، الذي يمثل القطاع الخاص للسفر والسياحة العالمي ، دراسة استقصائية جديدة وجدت أن ثمانية من بين كل عشرة أمريكيين يستقلون رحلات جوية محلية أو دولية على استعداد لتقديم بيانات بيومترية لتعزيز تجربة سفرهم.

كجزء من عمل WTTC، أجرت المنظمة الاستقصاء من أجل زيادة فهم رغبة المستهلكين في مشاركة صورهم الإلكترونية مع الحكومات وشركات السفر، قبل سفرهم الدولي.

80 ٪ من الأميركيين على استعداد لتبادل البيانات البيومترية لتحسين تجربة سفرهم

النتائج الرئيسية  

81 ٪ من الأميركيين الذين يسافرون دوليا و 79 ٪ من الذين يسافرون محليا على استعداد لتبادل البيانات البيومترية من أجل تسريع رحلة سفرهم، ويقول ثمانية من كل عشرة مسافرين أمريكيين أنهم على استعداد لتقديم صورة للمنظمات التي قد تتطلب رؤية جواز سفر أو بطاقة هوية تحمل صورة قبل السفر.

يعد الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 34 عامًا من بين أكبر مجموعة سفر وأكثر استعدادًا لمشاركة البيانات البيومترية (87٪).

تجربة سفر آمنة وسلسة

وقالت غلوريا جيفارا، الرئيسة والمديرة التنفيذية لـ المجلس العالمي للسفر والسياحة، وفقًا للمسح الذي أجريناه، فإن أكثر من 80٪ من المسافرين سوف يستخدمون وجوههم ليحلوا محل بطاقات هويتهم وبطاقات الصعود إلى الطائرة وحتى جوازات سفرهم، في الحجز إلى المدينة المقصودة، وستحول التكنولوجيا الحيوية الطريقة التي نسافر بها – مما يخلق تجربة آمنة وسلسة.

وعقدت WTTC في البرلمان الأوروبي في بروكسل، بلجيكا ورشة عمل حرجة، جمعت بين القطاعين العام والخاص مع مزودي التكنولوجيا للاتفاق على نماذج قابلة للتشغيل المتبادل عالميًا، وتكون محايدة في التكنولوجيا وتغطي الرحلة من البداية إلى النهاية في محاولة لتقدم رؤية لرحلة  مسافر  سلسة، وتم  تم نشر نتائج مسح القياسات الحيوية الذي يقوده الاتحاد الأوروبي في هذا الحدث.

تجدر الإشارة أن كثيرا من المطارات تعتمد على آلية البيانات البيومترية، حيث يتم أخذ بصمات عشرة أصابع والتقاط صورة شخصية، ويتم تخزين جميع البيانات البيومترية في نظام حفظ البيانات الخاص بالتأشيرات (VIS)، وهو نظام لتكنولوجيا المعلومات يُتيح تبادل البيانات بين الدول بغرض حفظ البيانات الخاص بالتأشيرات (VIS) وتسهيل إصدار التأشيرات ومراقبة الحدود الخارجية وتعزيز السلامة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.