البرتغال  تستعد لعقد Web Summit  أكبر مؤتمر تكنولوجي في العالم

0

البرتغال  تستعد لعقد Web Summit  أكبر مؤتمر تكنولوجي في العالم تستضيف البرتغال قمة الويب السنوية في لشبونة في الفترة ما بين 4 إلي 7 نوفمبر 2019 ، والتي تجذب أكبر شركات التكنولوجيا، حيث تضم أكثر من 1200 متحدثًا وأكثر من 70،000 شخص من أكثر من 160 دولة، ويعد Web Summit أكبر مؤتمر تكنولوجي في العالم وقد اختار لشبونة لتكون المدينة المضيفة من عام 2016 حتى عام 2028، وسيكون من بين الحاضرين البارزين في نسخة هذا العام توني بلير وإدوارد سنودن ومايكل بارنيير وقوه بينغ رئيس مجلس إدارة هواوي ونيكولاي ستورونسكي، مؤسس ومدير تنفيذي لشركة رفيولوت.

البرتغال  تستعد لعقد Web Summit  أكبر مؤتمر تكنولوجي في العالم

مركزًا لتكنولوجيا السفر والسياحة

تم اختيار البرتغال، وتحديداً لشبونة، لاستضافة قمة الويب للعقد القادم بسبب إستراتيجية الابتكار في البلاد والنظام الإيكولوجي الريادي وخبرة البرتغال في استضافة الأحداث الدولية، وسيعزز هذا الحدث أيضًا طموحات البرتغال في أن تصبح مركزًا لتكنولوجيا السفر والسياحة كجزء من استراتيجيتها الطموحة للسياحة 2027.

أطلقت الحكومة البرتغالية ضمن هذا الإطار السياحة 4.0 لتعزيز روح المبادرة، ولدعم شركات السياحة والسفر، ولتعزيز الابتكار في السياحة في البرتغال، و في إطار هذه المبادرة، وتعمل سياحة البرتغال كهيئة رائدة، وتشجع على إقامة تحالفات وشراكات بين مختلف أصحاب المصلحة، وتسهيل الوصول إلى التمويل وتقديم التدريب والمشورة الاستراتيجية للشركات الصغيرة والمتوسطة.

 تعزيز ثقافة الابتكار

تم إطلاق العديد من المشاريع في هذا السياق، مما ساهم في تعزيز الابتكار وريادة الأعمال في صناعة السياحة البرتغالية، ويشمل ذلك الترويج للمعرفة من خلال مصادر جديدة للبيانات والذكاء، وتعزيز ثقافة الابتكار من خلال إدخال روح المبادرة ومحتويات المهارات اللينة في جميع الدورات التدريبية في مدارس سياحة البرتغال الفندقية ، وإنشاء شبكة تضم 40 حاضنة ومسرعات، ودعم برامج الابتكار المفتوحة مع أكثر من 300 شركة ناشئة في السنة وتطوير أدوات تمويل مخصصة لتعزيز الابتكار في هذا القطاع.

وحول قمة الويب في البرتغال، قالت ريتا بابتيستا ماركيز، وزيرة الدولة للسياحة في البرتغال، تعتبر قمة الويب التي اختيرت البرتغال لاستضافة المؤتمر حتى عام 2028 شهادة على كونها مركزًا عالميًا للابتكار التكنولوجي، لقد استثمرنا باستمرار في جعل البرتغال مركزًا متميزًا في قطاع التكنولوجيا، وإعداد الاقتصاد بعد السياحة وتعزيز ثقافة الابتكار لدفع الاقتصاد، لذلك فإن قطاع التكنولوجيا المبتكرة في البرتغال إلى جانب قيادته السياحية التي لا مثيل لها يوفر تجربة لا مثيل لها لأي شخص يزور البلاد.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.