انخفاض الإنفاق السياحي في سنغافورة

0

انخفاض الإنفاق السياحي في سنغافورة كشف تقرير لمجلس السياحة في سنغافورة عن انخفاض الإنفاق السياحي بنسبة 3% في النصف الأول من عام 2019 في سنغافورة على الرغم من زيادة عدد السياح الوافدين.

وقال المجلس إن إيرادات السياحة بلغت 13.1 مليار دولارسنغافوري، وهو انخفاض مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وقالت هيئة السياحة إنه كان هناك انخفاض في النفقات في فئة الإقامة والغذاء والمشروبات ومشاهدة المعالم السياحية والترفيه، بينما شهد التسوق وغيره من أماكن تفاوت الطلب على مكونات السفر السياحي  زيادة في الإنفاق السياحي.

انخفاض الإنفاق السياحي

سلط مجلس الإدارة الضوء على الإيرادات السياحية للربع الثاني من عام 2019، في حين زاد وصول الزوار الدوليين بنسبة 1.7 % على أساس سنوي ليصل إلى 4.6 مليون زائر، بينما انخفضت TR بنسبة 1.3 % لتصل إلى 6.5 مليار دولار سنغافوري.

كما زادت نفقات التسوق بنسبة 11 % بينما كان هناك انخفاض في نفقات الإقامة بنسبة 13 % و 3 % في نفقات الأغذية والمشروبات، بقسم الترفيه والألعاب المشهور في كافة الفنادق، وتم تخفيض النفقات بنسبة 1 % في هذه الفئة، وظلت نفقات السفر جوا و الموانئ والنقل المحلي ثابتة خلال هذه الفترة،

تعد الصين وإندونيسيا من بين الأسواق الأولى لتوليد السياحة والسياح، إذ أنهما ساهما في عام 2019 بنسبة 42 في % من إجمالي الإنفاق السياحي، بينما سجلت الولايات المتحدة وفيتنام والفلبين أعلى نمو سنوي في إيرادات السائحين للربع الثاني.

الانفاق الحذر

وكشف التقرير أن الأمريكيون ينفقون النسبة الأكبرعلى أماكن إقامتهم، فقد أنفق الصينيون معظمهم على التسوق ، وخصص السياح من الفلبين ميزانيتهم ​​على الطعام والمشروبات.

تجدر الإشارة أن مجلس السياحة السنغافوري  يبذل جهودًاكبيرة  لدفع السياحة في سنغافورة، التي تعاونت مع وكالات الإنترنت للترويج لنفسها كوجهة سياحية قصوى،  كما أتت بتطوير سياحي جديد في منطقة بحيرة جورونغ، وخلقت العديد من عوامل الجذب الأخرى في أماكن أخرى.

ومع ذلك فقد تسببت حالة عدم اليقين في الاقتصاد العالمي وتقلبات العملة مقابل الدولار السنغافوري في الإنفاق الحذر من قبل السياح في سنغافورة.

المصدر

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.